شبكة إباء الإخبارية
559

على أهواء أسيادهم يغيرون فتاويهم

413 المشاهدات

انتشرت بعض التصريحات والفتاوى من قبل العلماء والمشايخ المحسوبين على الأنظمة العربية القمعية، لكن تغيرت الظروف وعدل حاكمهم وولي أمرهم من سياسته تجاه تلك الموضوعات والفتاوى فما كان من هؤلاء العلماء إلا أن غيروا وحرفوا فتواهم لتتوافق مع قرار السلطان، كما حصل في السعودية عندما حرم العلماء قيادة السيارة للمرأة فخرج مرسوم ملكي يسمح للمرأة قيادتها فعدل مجلس الإفتاء من قراره بتحريم قيادة السيارة، وقد لعب المشايخ دورا كبيرا في تغطية جرائم الحكام أثناء قمع المتظاهرين السلميين.

أظهر المزيد
0 تعليقات sort ترتيب حسب

تعليقات الفيسبوك

التالي